كلية الآداب بالرباط تناقش موضوع زواج القاصر و التعدد و تدبير الأموال المكتسبة

67

- Advertisement -

جميلة البزيوي

نظمت كلية الآداب و العلوم الإنسانية بالرباط، بتعاون مع الجمعية الجهوية للاتحاد الوطني لنساء المغرب، و مؤسسة رزان للدراسات الاستراتيجية، ندوة صحافية حول زواج القاصرات و التعدد و تدبير الأموال المكتسبة إبان الحياة الزوجية. و ناقش المشاركون في هذه الندوة “تعديل مدونة الأسرة، بعد 18 عاما من العمل بمقتضياتها، مع مناقشة محور زواج القاصر و التعدد و تدبير الأموال المكتسبة إبان الزوجية إلى وجوب وضع نصوص قانونية واضحة تزيل غموض النصوص الحالية، مع إعادة صياغة النص، سواء بالنسبة لزواج القاصر أو التعدد، و اعتماد المرجعية التشريعية الوطنية “لإنتاج نموذج مغربي بامتياز” و خلص النقاش بين المشاركين ” إلى الدعوة إلى تقنين التعدد، مع الأخذ بالتوجه السوسيولوجي، و إجبارية الدورات التكوينية للمقبلين على الزواج”. كما دعا المشاركون في الورشة إلى صياغة جديدة و سليمة للمادة 49 المتعلقة بتدبير الأموال المكتسبة إبان قيام العلاقة الزوجية، و ذلك بتضمينها كيفية كتابة العقد أو الاتفاق و تكييفه، مع تعديل كافة المواد المتعلقة بملف عقد الزواج، و ذلك بتحديد شكله بنص تنظيمي، و البت السليم في الأموال المكتسبة و الأخذ بالعمل المنزلي للمرأة.

و شدد المشاركون في الورشة المتعلقة بموضوع انحلال ميثاق الزوجية، في الشق المتعلق بالنفقة و المتعة، على أهمية النفقة للزوجة و الأطفال لحماية المصلحة الفضلى للطفل، معتبرين أن هذه المسألة تثير إشكالية كبرى و تؤثر على مسار الأسرة، و مبرزين أنه رغم وجود ضمانات حددها المشرّع في النفقة، كالإعفاء من المصاريف، و سرعة البت في شهر واحد، إلا أن بعض المحاكم لا تلتزم بهذه المبادئ التشريعية. و دعا المتدخلون إلى ضرورة توعية و تحسيس النساء بحقوقهن، و تعميم أقسام قضاء الأسرة في مختلف محاكم المملكة، و تحديد معايير مقدار النفقة و الرفع منها، نظرا للظروف الاقتصادية، و استفادة المرأة من صندوق التكافل العائلي تلقائيا بأمر من القاضي عند إعسار الزوج عن أداء النفقة.

Leave A Reply

Your email address will not be published.

ajleeonline.com