حركة صحراويون من أجل السلام ترحب بالموقف الإسباني الجديد من قضية الصحراء

48

- Advertisement -

جميلة البزيوي

عبرت اللجنة السياسية الدائمة لحركة صحراويون من أجل السلام، عن ارتياحها للموقف الذي عبر عنه رئيس الدبلوماسية الإسبانية بخصوص مسألة الصحراء المغربية، و الذي يعكس إرادة جديدة لممارسة الدور المناسب من جانب إسبانيا في حل مشكلة مستعمرتها السابقة.  و جاء بيان الحركة بعد تصريحات صادرة عن وزير الخارجية الإسباني و الاتحاد الأوروبي و التعاون “خوسيه مانويل ألباريس” عقب زيارته الأخيرة لواشنطن و لقائه نظيره الأمريكي، حيث أكدا الوزيران على ضرورة إيجاد حل عاجل لمشكل الصحراء. و اعتبرت الحركة من خلال بلاغ لها، أن الموقف الجديد الذي عبر عنه الوزير الإسباني يعزز الآمال و الرغبات الحقيقية للشعب الصحراوي في طي صفحة الحرب و اللجوء، حيث ينسجم مع المسؤولية التاريخية و الأخلاقية لإسبانيا فيما يتعلق بنزاع تسبب في معاناة أجيال من الصحراويين و أضرت باستقرار المنطقة و رهاناتها المستقبلية.

كما ثمن بلاغ الحركة دعوة وزير الخارجية الإسباني، الولايات المتحدة الأمريكية، إلى بذل جهود مشتركة لتعزيز حل سلمي للصراع و تعتبره عملا جديرا بالثناء و خطوة في الاتجاه الصحيح ستشكل تشجيعًا ملحوظًا للمهمة التي بدأها للتو المبعوث الشخصي الجديد للأمين العام للأمم المتحدة ستيفان دي ميستورا. و أكدت الحركة دعمها و تعاونها مع جهود المبعوث الأممي السيد ستيفان دي ميستورا لفرض احترام وقف إطلاق النار، و استئناف العملية السياسية المتوقفة منذ لقاءات جنيف مايو 2019، معربة عن تشجيعها و استعدادها للمساهمة في أي مبادرة إسبانية تهدف إلى توفير حل مشرف و عادل يضع حدًا لمعاناة الشعب الصحراوي.

Leave A Reply

Your email address will not be published.

ajleeonline.com