التسويق الرقمي, ساحة حرب حقيقية للتسويق على وسائل التواصل الاجتماعي

224

- Advertisement -

marketing

شبكة إيليفانت ميديا:

في عالم مليْ بخيارات لا حدود لها وجذب انتباه المستخدم هو ما يتصارع عليه الجميع. و بالرغم من تواجد المنتج, الموقع, استراتيجية التسعير واللافتات كلها في مكانها, لازلت بحاجة لجذب انتباه الزبائن المتواجدون بشكل كبير على شبكة الانترنت.  و سائل التواصل الاجتماعي هي ساحة المعركة المستمرة، و الشركات الصغيرة والمتوسطة تملك الآن السلاح لكسب المعركة.

فيما يلي ثمرة سنين طويلة من البحوث والدراسات التي اسفرت عن كشف الاستراتيجية الرابحة لكسب هذه المعركة.

*وفقاً لـــ إيليفانت سوشيال: فن التسويق الرقمي مهم جدًا لأي علامة تجارية, إنها مسألة نمو أو ركود، شهرة أو اندثار. و هو موضوع لا يمكن لأي مشروع أن يتجاهله.

هناك خمسة عوامل هامة ينبغي أخذها بعين الاعتبار:

  1. تمثل الشبكة المناسبة حلقة وصل ما بين العلامة التجارية و جمهورها, من خلالها يقوم الزبائن بالتفاعل ونشر كل ماهو جديد.
  2. المحتوى المناسب هو الخارطة التي توجه علامتك التجارية نحو المسار الصحيح ليصل إلى الزبائن عبر المشاركة والتفاعل.
  3. التواصل الإبداعي يكون بمثابة العامل المحفز الذي يجذب الانتباه, فالمحتوى يعيش لفترة قصيرة ولذلك يجب استخدامه بطريقة فعالة ومؤثرة.
  4. يلعب التصميم الجيد دوراً في جذب الانتباه, و جميعنا نبحث عن مصدر إلهام.
  5. الضبط والتدقيق في النشر هو من مسؤوليتكم تجاه علامتكم التجارية والزبائن, إنه من المهم الحصول على التغطية المناسبة من العمليات الحسابية بشبكات التواصل الاجتماعي.

وينبغي على كل رائد أعمال أن يكون على دراية بكل هذه العوامل:

“كل من لا يطبق هذه العوامل سيخسر حتماً لصالح من يطبقها”.

إذا رغبت اي شركة في استخدام وكالات التسويق، فسوف تتحمل نفقات باهضة الثمن. أما إذا قامت بهذا العمل، ستقضي أسابيع من العمل على التصوير، التحرير وإيجاد الأفكار، بالاضافة الى ابتكار محتويات جذابة ونشرها يومياً. الخيار الثاني يكون أكثر ضرراً للعمل من دون الاعتماد على الخبرة أو التوجيه المناسب.

للمشاريع التجارية الصغيرة/ المتوسطة، التسويق الرقمي هو حقل ألغام من العقبات مع حد الأدنى من الفوائد للتقدم. في العقود القليلة الماضية، تم حل مشكلة توفير الوقت والمال من خلال التكنولوجيا التلقائية، إلا في مجال الاتصالات الإبداعية.

في أكتوبر 2017، تم إطلاق إيليفانت سوشيال في Gitex. التطبيق بحجم 15MB  الذي تمت تسميته بـ “Agency Killer”.  ما يفرق بين التطبيق وغيره من المنافسين، هي القدرة الفعالة في اقتراح المحتويات القوية المخصصة للمشاريع.

التطبيق يحرر حملات تسويقية رقمية شهرية تتكون من 30 منشور بمحتويات فريدة من نوعها. من خلال التطبيق، يقوم المستخدم بتحميل وتحرير الصور، ثم يتم وصفها باستخدام خاصية “Emotos” (حسب الخيارات التي تناسب أهدافهم) للحصول على محتويات إبداعية.

يمكن جدولة المشاركات المعتمدة للنشر التلقائي. من ردود المستخدمين، تستغرق العملية 20 دقيقة للإنشاء، الموافقة وجدولة شهر من المحتويات لوسائل التواصل الاجتماعي. يستخدم التطبيق خاصية “gamification” لتبسيط العملية والحفاظ على التفاعل مع المستخدمين.

وفقاً للرئيس التنفيذي عمر أ. رنا،

“النظام المتواجد حالياً يرشح العلامات التجارية الكبرى للحصول على أقصى قدر من التواجد الرقمي باستخدام الوكالات العالمية. و هذا يجعل التسويق الرقمي ترف لا يمكن تحمله من قبل الشركات الصغيرة/ المتوسطة الحجم. تهدف إيليفانت سوشيال إلى وضع حد لهذا النظام وتمكين الشركات الصغيرة والمتوسطة “.

واضاف “اننا نرى باستمرار ان “Artificial Intelligence” مرسومة في العقل كخصم للتنمية البشرية. في شبكة إيليفانت ميديا، نحن نرى أن الدمج بين الطرفين هو المستقبل. و نعتقد أنه عندما يتم استخدام التكنولوجيا الأوتوماتيكية بالطريقة المناسبة يمكن أن تعمل على تعزيز المشاريع وخلق فرص العمل.

إيليفانت سوشيال ليس مجرد تطبيق، بل هو حركة، ثورة تطويرية في التسويق. التطبيق يضع خبرة الوكالات العالمية في أيدي الشركات الصغيرة والمتوسطة بتكلفة بسيطة. و يهدف إلى جعل التواصل الإبداعي خالٍ من الأخطاء، سهل الاستخدام وبطريقة تحترم المشاعر الإنسانية – باستخدام التكنولوجيا الاوتوماتيكية.”

 

Leave A Reply

Your email address will not be published.

ajleeonline.com