Take a fresh look at your lifestyle.

حملة تضامنية مع عائلة المجموعة الغنائية الإخوان ميكري

23

شيماء علي

على خلفية قرار إفراغ المنزل الذي يقطنون فيه” الإخوان ميكري “، بقصبة الاوداية بالرباط منذ أزيد من 50 سنة، خرج عدد من الفنانين المغاربة، في حملة تضامن واسعة مع عائلة المجموعة الغنائية ” الإخوان ميكري “. و في هذا الإطار،أعرب المخرج جاد مجاهد، عن تضامنه مع عائلة ميكري، قائلا في منشور تقاسمه مع متابعيه على صفحة  الفايسبوك: ” عندما يمس فنان بحجم محمود و حسن ميگري في بلدان أخرى تقام الدنيا و تقعد و في بلدنا يطرد ميگري من بيته و تقتحم السلطات متحف فني بكل المعايير هو بيت محمود و حسن و لا من يحرك ساكنا”.

كما اعتبر فنانون آخرون، أن منزل ميكري يشكل جزء من التاريخ و الهوية الوطنية، و يجب أن يظل موروثا ثقافيا يجسد روح الفن المغربي المعاصر في مختلف تجلياته و مراحله الزمنية، مشيرين إلى أن قرار الإفراغ من الناحية القانونية ينبغي أن ينصب على المحلات المعدة للسكنى و للاستعمال المهني، و ليس على إبداع فكري و أدبي و موروث فني ببصمة مغربية يتجسد في  منزل عريق بأسواره المنحوثة بروح و إبداع و شغف آل مݣري.

وفي سياق متصل، أكد ناصر ميكري نجل الفنان الراحل حسن ميكري، أن والده اكترى المنزل رفقة شقيقه محمود في السبعينات من القرن الماضي، و حوله  لمتحف فني قصده كبار الفنانين المغاربة و الأجانب، مبرزا أن قرار الإفراغ الصادر في حقهم، يعتبر جريمة كبيرة في حق أسرة فنية عريقة قدمت الكثير للساحة الفنية.

Leave A Reply

Your email address will not be published.

web theme